صحة

الصحة: تطعيم 13 مليون طفل “ضد شلل الأطفال” بنسبة 85% من المستهدف في ثاني أيام الحملة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم /الثلاثاء/، تطعيم 13 مليونا و 701 ألف و 338 طفلا، في اليوم الثاني، بنسبة 85% من المستهدف تطعيمهم في الحملة القومية للتطعيم ضد مرض شلل الأطفال، والتي انطلقت أول أمس وتستمر حتى 14 فبراير الجاري بجميع محافظات الجمهورية.

وأوضح المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان الدكتور خالد مجاهد، في تصريح اليوم، أن الحملة تستهدف تطعيم حوالي 16.5 مليون طفل، من عمر يوم وحتى خمس سنوات، بتكلفة بلغت 84 مليون جنيه، وذلك للأطفال المصريين وغير المصريين، للحفاظ على مصر خالية من مرض شلل الأطفال.

وأضف مجاهد أنه تم تطعيم 12 ألف طفل من الوافدين وهذا ضمن العدد المستهدف تطعيمه، مؤكدا أن جميع الطعوم آمنة، مشيرا إلى أن الوزارة تستخدم طعوما معتمدة من منظمة الصحة العالمية، ويتم فحصها بمعمل مرجعي للمنظمة لضمان جودة وأمان وتعقيم الطعم، ويتم نقله إلى مصر من خلال سلسلة تبريد للحفاظ على درجة الحرارة المطلوبة، لافتا إلى أنه فور وصوله لمصر يعاد أخذ عينات منه لفحصه عن طريق هيئة الرقابة على المستحضرات الحيوية واللقاحات، ثم يتم توزيعه على مديريات الشئون الصحية ، حيث تتميز بوجود مؤشر لونى على عبوة اللقاح يتغير في حالة ارتفاع درجة الحرارة المفترض حفظه به، مؤكدا أن جميع فرق التطعيم تتابع ذلك بصفة دورية.

والجدير بالذكر أن التطعيم يتم من منزل إلى منزل للوصول إلى جميع الأطفال المستهدفين بالتطعيم بالريف أما المدن فيتم التطعيم بها بفرق متحركة بالشوارع مع وجود فرق ثابتة في المراكز الصحية ومكاتب الصحة والوحدات الريفية ومراكز رعاية الأمومة والطفولة، وذلك من الثامنة صباحاً حتى الساعة الخامسة مساء،كما يتم وضع فرق ثابتة بجوار المساجد والكنائس والنوادي وفي الأسواق ومحطات القطارات ومترو الأنفاق ومواقف سيارات السفر والحدائق العامة ، لضمان الوصول إلى الأطفال المستهدفين بالتطعيم.

وتؤكد الوزارة خلو مصر من شلل الأطفال، حيث كانت آخر حالة مؤكدة لشلل أطفال تم تسجيلها بمصر عام 2004 ، كما أعلنت مصر خالية من مرض شلل الأطفال عام 2006 من قبل منظمة الصحة العالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق